ومن منطلق اهتمامنا في الجمعية بجميع شؤون الأطفال مجهولي الأبوين، فلقد أخذنا على عاتقنا تطوير مناهج تربوية متكاملة، مبنية على أسس علمية حديثة، ومتخصصة في معالجة كل ما يتعلق بأطفال الجمعية، سواء من الناحية الاجتماعية أو النفسية أو التربوية، وذلك من أجل اعدادهم لتقبل واقعهم، ولإعدادهم لمواجهة الصعوبات التي قد تنجم عن ذلك الواقع، وصولا إلى مساعدة الأطفال لاكتساب ميزات تنافسية تساعدهم على تخطي شعورهم بعجز النسب.

هذه المناهج التربوية لا تنظر إلى الموضوع من زاوية واحدة، بل هي تنظر إليه من عدة زوايا، ولذلك فهي موجهة إلى كل من:

  • القائمات على الدور الإيوائية في الجمعية من مشرفات وأمهات
  • أفراد الأسر الحاضنة
  • أطفال الجمعية