يدشن أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة البار، فرع جمعية الوداد الخيرية لرعاية الأيتام مجهولي الهوية بمكة المكرمة، وذلك يوم الثلاثاء المقبل بمقر الجمعية في حي التخصصي. وأهاب رئيس مجلس إدارة الجمعية المهندس حسين سعيد بحري، في حديثه لـ«عكاظ» بالمواطنين بدعم مشاريع الجمعية المتضمنة مركزا للأبحاث وإعداد المنهج التربوي وتغيير نظرة المجتمع وتقديم البرامج التوعوية الخاصة للشباب والشابات للتوعية بخطورة الحمل خارج الإطار الشرعي، إضافة لدعم الوقف الخيري حتى تستطيع الجمعية أداء رسالتها وتغطية كافة مناطق المملكة. واعتبر المدير العام لجمعية الوداد الخيرية الدكتور فهد سندي، أن «جمعية الوداد تعد أول جمعية على مستوى المملكة متخصصة في رعاية الأيتام مجهولي الأبوين»،
وأضاف: «رؤيتنا أن تكون الوداد رائدة في معالجة قضايا الأيتام مجهولي الأبوين (من المهد إلى اللحد)»، موضحا أن «الجمعية تمتلك حزمة من البرامج منها: الاحتضان لدى الأسر السعودية، تشجيع الإرضاع لدى الأسر لتحقيق قرابة أكثر للطفل، تغيير نظرة المجتمع نحو الأيتام مجهولي الأبوين.